التوقيع الاليكتروني

السادة عملاءنا الكرام نحيطكم علما بأن شركة ميراج تقوم الان بتقديم خدمة التوقيع الالكترونى لمزيد من الامن والخصوصية فى خدمة التداول الالكترونى

×
الاخبار
 
ارتباك فى المجالس التصديرية بسبب غموض اللائحة التنفيذية لرد الأعباء 12/3/2019 10:05:25 AM

 

 سيطرت حالة من الارتباك علي المجالس التصديرية عقب صدور اللائحة التنفيذية لبرنامج رد الأعباء التصديرية الجديد، في ظل غموض بعض البنود وفقاً لعدد من المجالس التصديرية، في الوقت الذي أعلنت وزارة الصناعة عن اتفاق المالية مع 9 شركات علي تسوية مستحقاتها مقابل استثمارها في السوق المحلي.

 

قال هاني حسين، المدير التنفيذي للمجلس التصديري للحاصلات الزراعية، إن المجلس تلقى القواعد المنظمة للبرنامج الجديد لرد الأعباء الخاصة بالقطاع، ولكن المجلس أرجأ إرسالها للشركات لحين وضوح الرؤية، والحصول علي توضيح لبعض البنود غير المفهومة باللائحة.

 

وأشار إلي أن مجلس إدارة المجلس سيعقد اجتماعًا لبحث اللائحة وتحديد البنود غير المفهومة وإرسالها في مذكرة رسمية لصندوق تنمية الصادرات لاستيضاحها، وبعدها إرسال اللائحة للشركات.

 

وقالت مصادر في المجلس التصديري للصناعات الكيماوية، إن اللائحة الجديدة لبرنامج رد الأعباء أحدثت حالة من الارتباك والاحباط للشركات، نظرًا لصدورها في صورة مغايرة لما تم الاتفاق عليه مع الجهات المعنية.

 

وأوضحت المصادر، أن المجلس يقوم حاليًا بجمع استفسارات الشركات بخصوص البرنامج الجديد؛ لضمها في مذكرة رسمية ورفعها لصندوق تنمية الصادرات ،لتوضيحها وشرح اليات الصرف .

 

أشارت المصادر إلي أن الأيام المقبلة ستشهد لقاءً مع الدكتورة أماني الوصال، الرئيس التنفيذي لصندوق تنمية الصادرات مع رؤساء المجالس التصديرية؛ لتوضيح النقاط الخاصة بكل مجلس والتعريف بآليات الصرف والتطبيق.

 

يذكر أن اللائحة الجديدة خصصت نحو 550 مليون جنيه، لقطاع الصناعات الكيماوية، وحددت اللائحة نسبة الصرف 10% من قيمة الصادرات للشركات التي تصل نسبة القيمة المضافة بها 60% فأكثر في (المناطق الداخلية)، ونسبة 5% للشركات في (المناطق الحرة).

 

علي الجانب الآخر وقع الدكتور محمد معيط وزير المالية، والمهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة، مع ممثلي 9 شركات مصدرة اتفاقيات تسوية المستحقات المتأخرة لدى صندوق تنمية الصادرات؛ يتم بمقتضاها صرف 20% من المتأخرات المستحقة لكل منها قبل نهاية ديسمبر الحالي، و20% خلال الربع الأول من العام المالى المقبل، والباقي على 3 سنوات لاحقة.

 

وتضم قائمة الشركات الموقعة على اتفاقيات التسوية «يونيليفر مشرق، وشنيدر إليكتريك، وفريش إليكتريك للأجهزة المنزلية، والمهندس يوتين للدهانات، والنساجون الشرقيون، ولوتس للملابس الجاهزة، وتى آند سى للملابس الجاهزة، وهيربل فاميلى جروب، وجيزة للغزل والنسيج»

 

وتعتزم شركة المهندس يوتن للدهانات التوسع في مصنعها الحالي في مدينة العاشر من رمضان، والبدء في تنفيذ المرحلة الثانية من المصنع الحالي، خلال العام المقبل.

 

وقال مصدر بالشركة، إن المصنع الحالي للشركة يقام علي 3 مراحل بإجمالي استثمارات 2 مليار جنيه، بطاقة إنتاجية 90 مليون لتر، حيث تم افتتاح المرحلة الأولي بطاقة 18 مليون لتر واستثمارات 400 مليون جنيه، وسيتم افتتاح المرحةل الثانية العام المقبل.

 

وقدر المصدر مستحقات الشركة لدي صندوق دعم الصادرات بنحو 20 مليون جنيه ستحصل عليها علي 5 سنوات وفقا للتسوية التي تم توقيعها أمس.

 

قال مصدر بشركة شنيدر إلكتريك، إن الشركة تعتزم إنشاء أكبر مركز لتوزيع منتجات الجهد المنخفض، خلال العام المقبل، والذي تتراوح استثماراته بين 100 و120 مليون جنيه، فيما تسجل مستحقات الشركة لدى صندوق تنمية الصادرات نحو 60 مليون جنيه.

 

وفي ذات السياق، أعلنت شركة النساجون الشرقيون للسجاد واثنتان من شركاتها التابعة في بيان للبورصة المصرية عن تسوية مستحقات بقيمة 322 مليون جنيه لدى صندوق تنمية الصادرات، وأنها ملتزمة بتوسعات جديدة بقيمة 606 ملايين تشمل إقامة مصنع جديد للخيوط وإضافة أنوال، فضلاً عن إحلال بعض الأنوال القديمة بأنوال جديدة ذات تكنولوجيا حديثة وطاقة إنتاجية أعلى.