التوقيع الاليكتروني

السادة عملاءنا الكرام نحيطكم علما بأن شركة ميراج تقوم الان بتقديم خدمة التوقيع الالكترونى لمزيد من الامن والخصوصية فى خدمة التداول الالكترونى

×
الاخبار
 
رؤساء مكاتب التمثيل التجارى : الخليج مستعد لضخ أموال بدون سقف لمشروعات الأمن الغذائى30/06/2020 10:10:25 AM


أكد رؤساء مكاتب التمثيل التجارى المصرى فى المملكة العربية السعودية والكويت والإمارات وعمان، أن دول الخليج تعانى بشدة نتيجة تداعيات فيروس كورونا ولكنها مستعدة لضخ أموال دون سقف فى مشروعات الأمن الغذائى.
جاء ذلك خلال الندوة التى نظمتها جمعية رجال الأعمال المصريين برئاسة على عيسى، وبمشاركة الدكتور أحمد مغاورى، رئيس التمثيل التجارى.
وشارك فى الجلسة التى انعقدت عبر «الفيديو كونفرانس» الدكتور يونان إدوارد، رئيس المكتب التجارى المصرى بدبى والمشرف على سلطنة عمان، وعمرو هزاع، رئيس المكتب المصرى بجدة، وأحمد بديوى، رئيس المكتب التجارى بالكويت.
وأكد «بديوي» أن الجانب الكويتي، الذى تأثر بشدة نتيجة جائحة كورونا بعد انخفاض أسعار البترول، يتطلع إلى مشروعات الأمن الغذائي.
وأضاف أنه تم التواصل مع شركة الريف المصرى لبحث الفرص المشتركة فى المشروع القومى لاستصلاح 1.5 مليون فدان تمهيدا لإبرام اتفاقيات.
وقال عمرو هزاع إنه طلب من الشركات الكويتية التواصل مع الكيانات الخليجية العاملة فى مصر مثل الراجحى للاستفادة من تجربتهم فى هذا القطاع والتأكد من جاذبية الاستثمار الزراعى فى مصر.
وأكد يونان إدوارد أن الإمارات لديها استعداد لتمويل أى مشروعات للأمن الغذائى وتتطلع إلى الشراكة مع مصر فى أفريقيا بحكم العلاقات السياسية بين البلدين.
وأضاف أنه تواصل مع الجانب الإماراتى ولديهم الاستعداد لضخ أموال فى مشروعات تبدأ من 2 مليون وحتى 500 مليون دولار .
ودعا القطاع الخاص المصرى إلى الاستفادة من منصة الاستثمارات المشتركة بين الصندوقين السياديين فى مصر والإمارات والتى تقدر قيمتها بحوالى 20 مليار دولار.
ولفت إلى أن الإمارات، التى تعانى اقتصاديا من قبل أزمة كورونا، تتطلع لنقل بعض مصانعها لدول أخرى أقل فى تكاليف الإنتاج حتى تتمكن من المنافسة العالمية.
وطالب أحمد مغاورى بإجراء دراسات جدوى اقتصادية للمشروعات قبل عرضها على الخليجيين حتى يكتب لها النجاح.
ودعا على عيسى إلى تشكيل لجنة تضم مكتب التمثيل التجارى وأعضاء الجمعية ومجالس الصادرات وجمعية رجال الأعمال فى الإسكندرية لبحث كيفية الاستفادة من الأزمة الراهنة مع دول الخليج.
وأشارالمشاركون فى الجلسة إلى أن الصادرات المصرية للخليج ارتفعت خاصة الزراعية ولكن الأزمة الراهنة سيكون لها تأثير واسع على العمالة وتحويلات المصريين بالخارج.