التوقيع الاليكتروني

السادة عملاءنا الكرام نحيطكم علما بأن شركة ميراج تقوم الان بتقديم خدمة التوقيع الالكترونى لمزيد من الامن والخصوصية فى خدمة التداول الالكترونى

×
الاخبار
 
وزير الرى و محافظ بورسعيد يتابعان تنفيذ مشروعات الموارد المائية والرى بمحافظة بورسعيد23/02/2021 03:55:25 PM


- تفقد مشروع مصرف بحر البقر لمعالجة (5.60) مليون متر مكعب يومياً من مياه الصرف الزراعي .
- تعظيم الاستفادة من مياه الصرف الزراعى بهدف سد العجز المائى وتعظيم الموارد المائية لمصر .
- تفقد أعمال إنشاء عدد (2) لسان بحرى و (٦) حواجز أمواج لحماية بوغاز الجميل القديم (1) .
- أعمال الحماية تحافظ على البوغاز مفتوحاً لتغذية بحيرة المنزلة بمياه البحر النقية بشكل دائم لتحسين جودة المياه بالبحيرة .
- تفقد أعمال تأهيل ترعة التينة الرئيسية بحى الجنوب بمحافظة بورسعيد .
فى إطار الجولات الميدانية المتواصلة بمختلف المحافظات .. قام الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى بزيارة لمحافظة بورسعيد لتفقد مشروعات الموارد المائية والرى بالمحافظة.
والتقى الدكتور عبد العاطى بالسيد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد ، والذى أعرب عن ترحيبه بزيارة السيد الوزير، وتم خلال اللقاء مناقشة موقف المشروعات التي تنفذها الوزارة بالمحافظة ونهو هذه المشروعات فى موعدها المحدد طبقاً للبرنامج الزمنى ، والتنسيق المشترك بين أجهزة الوزارة والمحافظة لتنفيذ السياسة المائية بالمحافظة.
وقام الدكتور عبد العاطى يرافقة اللواء الغضبان بتفقد مشروع مصرف بحر البقر ، والجاري تنفيذه حالياً لمعالجة ملوحة مياه الصرف الزراعي ولتحسين البيئة بطاقة (5.60) مليون متر مكعب يومياً ، حيث تفقد سيادته محطة بحر البقر الرئيسية والتى تضم عدد (7) وحدات بتصرف يومى (5) مليون متر مكعب وبقدرة رفع (6.75 متر) ، ومحطة شادر عزام والتى تضم عدد (3) وحدات بتصرف يومى (170) ألف متر مكعب وبقدرة رفع (3.75 متر).
وصرح الدكتور عبد العاطى أن هذه الزيارة التفقدية تأتى فى إطار متابعة الموقف التنفيذى للمشروعات التى تهدف للاستفادة من مياه الصرف الزراعى بهدف سد العجز المائى وتعظيم الموارد المائية لمصر ، موضحاً أن هذا المشروع العملاق يشتمل على تنفيذ عدد (21) عمل صناعي متنوع ما بين (محطات رفع وسحارات وكباري وتأهيل قنوات) تستهدف نقل مياه مصرف بحر البقر لشرق قناة السويس.
وأضاف الدكتور عبد العاطى أن وزارة الموارد المائية والرى قامت بتنفيذ العديد من المشروعات الكبرى فى مجال الإستفادة من مياه الصرف الزراعى بهدف سد الفجوة المائية التى تواجهها مصر نتيجة للزيادة السكانية وتأثيرات التغيرات المناخية ، حيث تم تنفيذ المشروع القومي لمعالجة (1) مليون متر مكعب يومياً من مياه الصرف الزراعى بمصرف المحسمة وإعادة استخدامها ، كما تم تنفيذ عدد (128) محطة خلط لمياه المصارف الزراعية لتغذية الترع المتعبة فى (6) محافظات بالدلتا لتوفير ما يقرب من (1) مليار متر مكعب سنوياً من المياه لحسم شكاوى عجز المياه بنهايات الترع.
وفى إطار متابعة مشروعات حماية الشواطئ المصرية ، قام الدكتور عبد العاطى يرافقة اللواء الغضبان بتفقد أعمال إنشاء عدد (2) لسان بحرى بطول حوالى 300 متر و عدد (٦) حواجز أمواج لحماية بوغاز الجميل القديم (1) ، بهدف حماية البوغاز من الإطماءات والحفاظ عليه مفتوحاً بشكل دائم بما يسمح باستمرار حركة المياه بين البحر المتوسط وبحيرة المنزلة ، ويُعد هذا البوغاز أحد ثلاث بواغيز تُغذى بحيرة المنزلة بمياه البحر النقية مما يعمل على تحسين جودة المياه بالبحيرة وتنمية الثروة السمكية بها ، وتأمين فرص عمل لعدد كبير من الصيادين وتحسين دخولهم.
وصرح الدكتور عبد العاطى أن أعمال الحماية المنفذة أدت لإكتساب مساحة حوالي ٨٠٠ أالف متر مربع من الأراضى، موجهاً بالإستفادة من هذه الأراضي المكتسبة في عمل كورنيش وتسوير المساحة واستغلالها كمنتزه ، مع إمكانية إنشاء مطاعم في نهاية الألسنة التي تم تنفيذها لتطوير المنطقة وخدمة الأهالى فى مدينة بورسعيد.
كما قام الدكتور عبد العاطى يرافقة اللواء الغضبان بتفقد أعمال تأهيل ترعة التينة الرئيسية بحى الجنوب بمحافظة بورسعيد والتى تمتد بطول 19.750 كيلو متر وتخدم زمام يتجاوز الـ 22 ألف فدان، والتقى سيادته بطاقم الإشراف على تنفيذ العملية ، ووجه بضرورة الإلتزام بالبرنامج الزمني لتنفيذ الأعمال والتأكد من ضبط جودة التنفيذ ، مع التأكيد على إستمرارية المتابعة من قبل أطقم الإشراف ، وحث الشركات المنفذة لبذل المزيد من الجهد لضمان نهو التنفيذ في الموعد المحدد.
والجدير بالذكر أن وزارة الموارد المائية والرى أطلقت المشروع القومى لتأهيل الترع والذى يستهدف تأهيل حوالى 7000 كيلومتر من الترع المتعبه بتكلفة إجمالية 18 مليار جنيه بحلول منتصف عام 2022 ، بهدف تحسين إدارة المياه وتوصيل المياه لنهايات الترع المتعبة ، بالإضافة لما يحققه من نقلة حضارية فى المناطق التى يتم التنفيذ فيها ، ورفع مستوى معيشة المواطنين من خلال توفير فرص العمل بإعتباره من المشروعات كثيفة العمالة ، والمساهمة فى تحسين البيئة وتشجيع المواطنين على الحفاظ على المجارى المائية وحمايتها من التلوث.